فلسطينيان وسوري في عين الحلوة… ما علاقتهما بـ”داعش”؟!

فلسطينيان وسوري في عين الحلوة… ما علاقتهما بـ”داعش”؟!

- ‎فيأخبار صيداوية
12

image

أعلنت قيادة الجيش اللبناني – مديرية التوجيه أن مديرية المخابرات أحالت على القضاء المختص الفلسطينيين المدعوين المنتصر بالله عادل الصريف ويوسف خليل ناصر، والسوري محمود فؤاد الحاج علي.

 

وأشارت الى أن الصريف وناصر ينتميان الى مجموعة الإرهابي الفار فادي إبراهيم أحمد علي أحمد، الملقب بـ “أبو الخطاب”، التابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي داخل مخيم عين الحلوة في صيدا، وأقدما على التخطيط للقيام بأعمال إرهابية، ومراقبة عسكريين بغية تصفيتهم، وشراء متفجرات وصواعق من داخل المخيم لاستخدامها في تصنيع العبوات والأحزمة الناسفة، وإيواء عناصر إرهابية بتكليف من المدعو “أبو الخطاب”، وتأمين بطاقات هوية فلسطينية مزورة لهم، بغية تسهيل حركة تنقلاتهم.

 

كذلك قام الموقوفان بتحويل الأموال لصالح التنظيم الإرهابي المذكور، بواسطة مكتب مخصص لذلك عائد للموقوف السوري الأخير.

Comments

comments

You may also like

ما حقيقة الدخان المتصاعد و حالات الاغماء في سرايا صيدا الحكومي

مع بداية الدوام الرسمي اليومي في دوائر محافظة