من إغتال العالم السوري؟! نيويورك تايمز تكشف!

من إغتال العالم السوري؟! نيويورك تايمز تكشف!

- ‎فيالعالمية
0

image

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية نقلًا عن مسؤول استخباراتي رفيع المستوى من منطقة الشرق الأوسط، أن جهاز “الموساد” الصهيوني يقف وراء عملية اغتيال العالم السوري الدكتور عزيز أسبر”.
ونقلت “نيويورك تايمز” عن مسؤول الاستخبارات، الذي اطلع على تفاصيل العملية، قوله إن “الموساد” قام بزرع القنبلة التي قتلت مدير البحوث العلمية الدكتور عزيز أسبر وسائقه ليل الجمعة، وإنها المرة الرابعة خلال 3 سنوات، التي تقوم فيها “إسرائيل” باغتيال مهندس صواريخ كبير يعادي “تل أبيب”.
وأضافت الصحيفة إن “الموساد” يتابع أسبر منذ فترة طويلة لاعتقاده بأنه قاد وحدة سرية تعرف بإسم “قسم 4” وهي مركز البحث العلمي في مدينة مصياف، وكان يتمتع بحرية الوصول إلى القصر الرئاسي.
ووفقاً للصحيفة، فإن دوافع “الموساد” لاغتيال أسبر أتت بسبب مسؤوليته عن تجميع الترسانة العسكرية من الصواريخ الموجهة بدقة، وخوفًا من تطويرها وإطلاقها مستقبلًا باتجاه “إسرائيل”.
من جهة أخرى، قال مصدر سوري للصحيفة إنه يعتقد بأن كيان العدو قتل أسبر بسبب دوره في تطوير برنامج الصواريخ الإيراني، اذ أنه طور مشروعًا بغاية السرية تحت إشراف كبار المسؤولين في سوريا وإيران، بهدف بناء مصنع صواريخ متطورة تحت الأرض لتعويض المصنع الذي دمرته طائرات الاحتلال العام الماضي في سوريا.

العهد

Comments

comments

You may also like

في لبنان.. أنجيلا تتحدث: “اغتصبني فهربت، ووقفت في الشارع لا أعرف ماذا أفعل!”

عندما هربت أنجيلا من صاحب العمل وهو رجلٌ