نضال الأحمدية: حكم براءة الفنان #فضل شاكر من قتل وقتال الجيش

نضال الأحمدية: حكم براءة الفنان #فضل شاكر من قتل وقتال الجيش

- ‎فيفن
140

عادت قضية النجم اللبناني فضل شاكر إلى الواجهة من جديد بعد أن طرحت شركة (العدل جروب) المنتجة لمسلسل (لدينا أقوال أخرى) الذي تقوم ببطولته النجمة المصرية يسرا، تيتر المسلسل أغنية (شبعنا من التمثيل) بصوت فضل شاكر، إلا أن الأغنية لاقت بعضاً من الأصوات اللبنانية التي تطالب بحذف صوت فضل من الأغنية احتراماً لشهداء الجيش اللبناني في معركة عبرا – صيدا، ورضخ الشاعر والمنتج مدحت العدل للضغوطات تريثاً وحذراً، وأصدر بياناً يؤكد فيه بأنه حذف صوت فضل شاكر من أغنية التتر.

وفي تصريح خاص للجرس قال مدحت العدل بأن لا ذنب ليسرا ولا أحد سيحل محل فضل شاكر، وبأن صوت النجم اللبناني ستُحذف عن التيتر ولكن الموسيقى ستبقى.

ورغم أن المحكمة العسكرية أكدت براءة فضل شاكر من قتل وقتال الجيش اللبناني، إلا أن البعض لا يزال يكذب ويتهم فضل، معتبرين أنه فضل قاتل ولا يحق له العودة إلى الساحة الفنية، وبأن عليه أن يدفع ثمن جريمه لم يرتكبها رغم حكم البراءة منها.

الغريب أن بعض الصغار من الذين لا يراجعون ملفات أم هم يقرأونها لكنهم لا يفهمون أصروا على اتهام فضل شاكر بقتل وقتال الجيش اللبناني ويعيثون فساداً على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى الشاشات المصرية مؤكدين تورطه بالقتل. مجدداً ننشر حكم البراءة الذي صدر عن المحكم العسكرية اللبنانية والذي يبريء فضل من تهمة قتل أفراد من الجيش.

وحفاظاً منا على نقل كل الحقيقة ننشر صورة خاصة عن قرار المحكمة العسكرية (كما تشاهدون أدناه).

وكما ترون في الصورة (أعلاه) التي حصلنا على نسخة طبق الأصل عنها، وتقول المادة الرابعة في القرار الصادر عن المحكمة العسكرية التالي: الحكم بإبطال التعقبات بحق كل من المتهمين فضل عبد الرحمن شمندر، المعروف بـ فضل شاكر، ومازن سليم مشعل، ومحمد سعد الدين سمهون، لجرم المادة 549 لعدم توفر عناصر إدانة كل منهم

ولمن لا يعلم ما هي المادة 549 فتقول: يعاقب بالإعدام على القتل قصداً إذا ارتكب:

1- عمداً

2- تمهيداً لجناية أو لجنحة، أو تسهيلاً أو تنفيذاً لها، أو تسهيلاً لفرار المحرضين على تلك الجناية أو فاعليها أو المتدخلين فيها أو الحيلولة بينهم وبين العقاب.

3- على أحد اصول المجرم او فروعه.

4 – في حالة اقدام المجرم على أعمال التعذيب أو الشراسة نحو الأشخاص.

5 – على موظف في أثناء ممارسته وظيفته أو في معرض ممارسته لها أو بسببها.

6- على انسان بسبب انتمائه الطائفي أو ثأراً منه لجناية ارتكبها غيره من طائفته أو من أقربائه أو من محازبيه.

7- باستعمال المواد المتفجرة.

8- من أجل التهرب من جناية أو جنحة أو لإخفاء معالمها.

نضال الأحمدية

Comments

comments

You may also like

حادثة غريبة…صورة “سيلفي” تنقذ صاحبها من السجن 99 عاماً

أنقذت صورة سيلفي شابا أمريكيا من عقوبة الحبس