أسّسه لبنانيَّان.. أول مطعم للعراة في باريس يغلق أبوابه!

أسّسه لبنانيَّان.. أول مطعم للعراة في باريس يغلق أبوابه!

- ‎فيمنوعات
0

image

يبدو أنّ أوّل مطعمٍ للعراة في العاصمة الفرنسية باريس سيغلق أبوابه قريباً وذلك بعد مرور 15 شهراً فقط على افتتاحه، وفقاً لما أعلنه مالكاه اللبنانيَّي الأصل مايك وستيفان سعادة.

وكشف المالكان أنّ المطعم سيغلق أبوابه في شباط المقبل، وذلك بسبب قلّة الزبائن والمهتمّين برؤية الغرباء العراة وهم يخدمون أنفسهم.
وقال التوأمان مايك وستيفان سعادة، البالغان من العمر 42 عاماً واللذان يفضلان الإبقاء على ملابسهما، إنّهما سيتذكران “الأوقات الجميلة والطيبة ولقاء الناس الرائعين والزبائن الذين كانوا مسرورين لمشاركتهم في هذه التجربة الاستثنائية”.

ووفقاً لصحيفة “لوكال” الفرنسية فقد كان مايك وستيفان قد راهنا، على ما يبدو، على حقيقة كون العاصمة الفرنسية باريس عاصمة الأضواء والانفتاح وأنهّا مقصدٌ سياحيٌّ حتّى للعراة، كما يبدو أنّهما كانا يعتقدان أنّه بسبب وجود شواطئ للعراة في الصيف فإنّهما سيكونا قادرَيْن على توفير خيار “للعراة” في كل الأوقات عندما شرعا بفكرة مطعمها.
وحدّد المالكان تاريخ إغلاق مطعم “أو ناتوريل”، ويعني “الطبيعي” الذي يقع في منطقة رو دو غرافيل في باريس، في السادس عشر من شباط 2019.
يشار إلى أنّ مطعم “أو ناتوريل” للعراة، ليس الوحيد من نوعه في العالم، لكنه الوحيد في فرنسا، إذ سبق أن تم افتتاح مطعم مماثل في العاصمة البريطانية قبل نحو عامين، كما يوجد آخر في جزيرة تينيريفي الإسبانية مطعم “إيناتو” الخاص للعراة.
المصدر: سكاي نيوز

Comments

comments

You may also like

اعتدوا عليه بالضرب ورموه على الاوتوستراد!

عثر على السوري عبد القادر أحمد جوفدار (مواليد