الواقعة التي هزت اسطنبول…خرج من الحبس لينهي حياة 5 أفراد من العائلة لأنهم “لم يقوموا بالواجب مع زوجته” !

الواقعة التي هزت اسطنبول…خرج من الحبس لينهي حياة 5 أفراد من العائلة لأنهم “لم يقوموا بالواجب مع زوجته” !

- ‎فيالعالمية
0

image

تمكنت الشرطة التركية من مسك رجل ارتكب “واقعة” في اسطنبول الخميس، بعدما غادر الحبس إثر قضاء عقوبة ، ليقدم على انهاء حياة من تبقى حيا في العائلة .

وبحسب صحيفة “ميرور”، فإن سيساني قوركان الذي قضى 16 سنة من الحبس على إثر ضلوعه في انهاء حياة شقيقيه، في وقت سابق، قام، أخيرا بانهاء حياة 5 أفراد من العائلة.
وعزا السجين السابق ارتكاب واقعته إلى “عدم اعتناء” الأقارب بزوجته حين كان في الحبس، ولقيت حتفها قبل عامين، وهو ما رآه بمثابة تقصير.
وانهى المذنب “غير التائب” حياة كلا من شقيق زوجته، أليهان تيزا، إلى جانب ابن شقيق الزوجة، إردال تيزا، وقام غوركان بإطلاق النار على الضحيتين بعدما زارهما في البيت.
وبعدما انتهت حياة الشخصين القريبين من زوجته، انتقل قوركان إلى بيت شقيقه المتبقي وقام بإطلاق النار عليه، ثم حاول أن يلوذ بالفرار.
وحين ذهبت الشرطة إلى بيت السجين حتى تجري تحقيقا وجدت جثتي ابني الرجل المنتهية حياته، ويبلغ الاثنان 16 و21 سنة من العمر.
وبعد أن تمكنت الشرطة التركية من اعتقال الجاني اعترف باواقعة، قائلا إن أقاربه لم يقوموا بالواجب مع زوجته.

بنت جبيل

Comments

comments

You may also like

الحلم الصهيوني المزعوم الجولان والقدس

بقلم د. وسيم وني – مدير مركز رؤية