في المعلومات المُستجدّة عن الهجوم على مركز الجيش اللبناني: الإرهابي عمر بريص فتح النار على عناصر الحرس وحاول الدخول إلى المركز لتفجير نفسه!!

في المعلومات المُستجدّة عن الهجوم على مركز الجيش اللبناني: الإرهابي عمر بريص فتح النار على عناصر الحرس وحاول الدخول إلى المركز لتفجير نفسه!!

- ‎فيالمحلية

كشفت مصادر أمنية لـ “ليبانون ديبايت” تفاصيل جديدة عن الإعتداء الإرهابي الذي تعرض له مركز الجيش في عرمان ليلاً.
ولفتت المصادر الى أن ” دراجة نارية اقتربت من مركز الجيش، وترجل منها الإرهابي عمر بريص الذي أطلق النار على عناصر حرس المركز وحاول الدخول الى المركز لتفجير نفسه، غير أن العناصر أردته على الفور قبل تفجير نفسه”.
وذكرت المصادر أن “بريص من جماعة الشيخ خالد حبلص وكان موقوفاً في رومية لمدة 6 سنوات”.
واشارت المصادر الى أن “بريص كان يرتدي حزاماً ناسفاً وقد جرى تفجيره لاحقاً من قبل الجيش في موقع الجريمة”.

وكشفت المصادر أن “الإرهابي الآخر الذي كان برفقة بريص، فر باتجاه دير عمار ولا يزال متوارٍ عن الأنظار حتى الساعة”.
وكانت قيادة الجيش ـــ مديرية التوجيه قد أعلنت في بيان أن “بتاريخه حوالى الساعة 1.00، أقدم إرهابيون يستقلون سيارة على إطلاق النار بإتجاه عناصر الحرس في أحد مراكز الجيش في محلة عرمان- المنية وقد ردّ العناصر على مصدر النيران بالمثل”.
وأشارت الى أن “نتج عن ذلك استشهاد عسكريين إثنين بالإضافة إلى مقتل أحد الإرهابيين، وقد فرّ الإرهابيون الآخرون إلى جهة مجهولة”.